عادةً يكون العسل هو أوّل كلمةٍ تخطر لنا عندما نسمع بكلمة النحل، ولكن لا أحد يتصوّر كيف سيكون العالم لو لم يوجد النحل، بغض النظر عن عدم وجود العسل في حياتنا، فالعسل هو جزءٌ صغير يستفيد منه بعض الناس وليس جميعهم، ولكن في المقابل يوجد العديد من الفوائد المختلفة والمتعددة للنحل، فربما كان السؤال الذي يجب أن يطرحه الجميع على أنفسهم هو هل كان باستطاعتنا العيش على سطح الأرض والاستمرار لآلاف السنين من دون هذه المخلوقات المعجزة التي ذكرها الله في القرآن الكريم والتي سميت سورةٌ كاملةٌ على اسمها.
فوائد النحل ومنتجاته
يقوم النحل بإنتاج العديد من المواد الهامة لصحة الإنسان وأهمها ما يلي:

1-العسل.  -غذاء الملكات.   شمع النحل .  حبوب اللقاح.   سم النحل.

ويمكن توضيح بعض فوائد كل منتج من المنتجات السابقة التي لا يمكن حصرها مثل:

أولا :فوائد عسل النحل

إن أقوى برهان وأشمل بيان في هذا المجال هو قوله تعالى في كتابه العزيز: {ويخرج من بطونها شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس}

وقد أثبتت الاختبارات العلمية والتجارب العملية ما لهذه المادة من فوائد عظيمة وتتكشف لنا كل يوم فوائد جديدة لتلك المادة الغذائية الهامة.

ونظراً للتركيز العالي للسكريات في العسل فإن البكتيريا لا تستطيع المعيشة فيه بعكس الحليب بالإضافة لذلك فإن العسل يحتوي على مواد وعناصر معدنية مختلفة ومنها لم يعرف حتى الآن.

ووجد أن نسبة نادرة جداً من الناس لديهم حساسية للعسل كما في حالة تناول بعضهم للبيض أو للسمك.. الخ

نظراً للاهتمام العام بالنواحي العلاجية للعسل والعلاج لكثير من الأمراض كما يأتي:

معالجة الجروح والقروح وآفات الجلد بالعسل:

إن معالجة نقحيات الجلد وتقرحاته والجروح العفنة بالعسل معروفة منذ القدم . فعلى أوراق البردي عند الفراعنة وجدت وصفة لمعالجة الجروح ، أن تضمد بصوف مغمس بمزيج من العسل والبخور . وفي تفسير ابن كثير رواية عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه ما خرج له دمل إلا لطخه بالعسل وقرأ عليه شيئاً من القرآن لينال الأجر ضعفين . وفي(القانون في الطب)لابن سينا وصفات لمراهم جلدية يدخل فيها العسل وخاصة لمعالجة قرحات الجلد العميقة والمتعفنة . وفي كتاب البروفسور الروسي(جاروكوفسي)نصائح عن كيفية معالجة أمراض الجلد بالعسل . وفي الطب الشعبي يعالجون الجروح والسحجات الرضية بمزيج متساو من العسل والخل.

وقد نشر لوكه(1933)نتائج معالجته للجروح المتقحية بمرهم يدخل فيه العسل وزيت السمك . ويعتبر منطلقاً له تأثير العسل في التئام الجروح ونظافتها وتأثير زيت السمك على التبرعم .

حقن العسل في مداواة الأمراض الجلدية:

أورد البروفيسور أميش نتائج مذهلة لمعالجته بمحلول M2 Woelm العسلي ل71 مريضاً مصابين بآفات جلدية حاكة مزمنة ومعندة على المعالجة لأكثر من 10 سنوات كان منها آفات أكزيمية وأكالات والتهاب جلد عصبي تم شفاؤهم خلال أيام بعد عدة حقن وريدية من هذا المستحضر .

قناع من عـسل وتقي مظاهر الشيخوخة المبكرة:

يعاني الجلد بعد سن الأربعين من تغيرات ضمورية واستحالية تشمل كافة النسج المكونة له ، يفقد معها الجلد خاصيته للاحتفاظ بالقدر اللازم من الرطوبة ويضعف إفرازه الدهني فيصبح جافاً وتبدأ التجعدات بالظهور فيه.

– العسل يعالج اضطرابات الجهاز الهضمي فهو يزيد من نشاط الأمعاء ولا يسبب تخمر لمرضى الجهاز الهضمي ولا يسبب تهيج لجدران القنوات الهضمية ويعمل على تنشيط عملية التمثيل الغذائي بالأنسجة ويجعل عملية الإخراج سهلة، ويلغى تأثير الحموضة الزائد في المعدة فيمنع الإصابة بقرحة المعدة والأثنى عشر.

 

– العسل المخلوط بحبوب اللقاح وغذاء الملكات يكُون دهان نافع لتسكين الآلام والإسراع في التئام الأنسجة في جميع أنواع الجروح ومضاد للبكتريا والجراثيم والفطريات لاحتوائه على مادة الإنهبين ـ حمض الفورميك).

 

– علاج التهاب الكبد المزمن والتهاب الحويصلة المرارية والمساعدة في تفتيت حصواتها عن طريق تناول العسل مع حبوب اللقاح يومياً.

– لدغ النحل يؤدي الى تنشيط الدوره الدمويه وزيادة عدد كريات الدم الحمراء مما ينعكس على نشاط الجسم وحيويته
– لدغ النحل يقوم بتنشيط الخلايا العصبيه الموجوده في الدماغ وذلك من خلال اشارات حسيه تنتقل من مكان القرصه الى الخلايا الحسيه الموجوده اسفل الدماغ
– اذا تعرض الجسم الى اكثر من لدغة في الوقت ذاته , فان ذلك من شأنه ان يؤدي الى تليف الجلد وذلك في حالة كون جميع اللدغات في مكان واحد ,اما اذا كانت في عدة اماكن فان ذلك سوف يؤدي الى تخثر الدم
– المقصود بتليف الجلد هو ان الجلد يصبح اكثر مقاومةً للبكتريا واكثر تحملاً لدرجات الحراره المرتفعه
– المقصود بتخثر الدم هو تكون طبقه من الدم تكون اقسى نوعا ما من الدم العادي مما يمنح الاوعيه الدمويه قدره اكثر على مقاومة السموم .. وبالتالي مساعدة الكبد وتخفيف العبء عنها
– لدغة النحلة كأفضل وسيله للرجيم عندما تقوم النحلة بتوجيه قرصتها للهدف المقصود .. فانها تفرز كمية من اللعاب الأيوني .. والغريب ان هذا اللعاب يقوم بحرق جميع الدهنيات الموجوده في العضو المقروص مثلا , لو ان العضو المقروص هو الذراع فان اللعاب الموجود في مكان القرصه سوف يتنشر تدريجيا في كافة الذراع وبتالي سوف يقوم بحرق مانسبته 99% من الدهنيات التي توجد في هذا الذراع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *